راسلنا على الواتس اب
تم نشرة 30 يونيو 2019
5 أسباب هامة تجعل أعمالك بحاجة إلى شركة تصميم تطبيقات الهواتف الذكية

5 أسباب هامة تجعل أعمالك بحاجة إلى شركة تصميم تطبيقات الهواتف الذكية

العصر الحالي ينتمي إلى الهواتف الذكية، من الصعب للغاية التفكير في حياتنا بدون هواتف ذكية، ومع ظهور التكنولوجيا، أصبحت هذه الهواتف أكثر ذكاءً وأكثر إفادة، وتمتاز الهواتف الذكية بسهولة الحمل والاستخدام مقارنة بجهاز الحاسوب أو اللاب توب أو حتى الجهاز اللوحي، وهذا هو  السبب الرئيسي وراء تعدد أغراض استخدام الجوال والتي تتراوح بين تحديث ” current news ” للأشخاص، والوصول إلى أي تطبيق لوسائط التواصل الاجتماعي سواء من أجل الدردشة ومكالمات الفيديو، أو البحث عن خدمة أو منتج، أو الوصول إلى بوابات التجارة الإلكترونية وشراء ما يحتاجه المرء، والكثير من هذا القبيل، وعلى هذا فقد أثرت ثورة الهواتف الذكية على الشركات في جميع أنحاء العالم، سواء تلك التي تقدم خدمات أو منتجات، وبات اليوم بإمكان أيا من تلك الشركات الوصول إلى الجمهور المستهدف من أجل حثه على الوصول إلى المنتجات أو الخدمات أثناء التنقل أو في أوقات الفراغ أو أثناء السفر أو التصفح البسيط وتشجيعه على اتخاذ قرار بالشراء، وأفضل طريقة لهذه الشركات للقيام بذلك هي تصميم تطبيقات الهاتف لمنتجاتها وخدماتها الخاصة، إذا كانت شركتك لا تزال تقف على الحياد حول ما إذا كنت تريد تقديم تطبيق جوال أم لا وبحاجة إلى شركة تصميم تطبيقات الجوال، ففكر في هذه الأسباب الخمسة:

عملائك يريدون ذلك بالفعل

تظهر الدراسات بوضوح أن مستخدمي الكمبيوتر اللوحي والهاتف الذكي يفضلون بشدة التطبيقات عن مواقع الويب، قد لا تعرف ذلك، ولكن عندما يتعلق الأمر بعملك، فأنت بحاجة إلى إدراك أن عملاؤك بالفعل يطرحون دوما هذا السؤال: “هل هناك تطبيق لذلك؟” هذا فضلا عن أن المواقع الإلكترونية ليست فعالة أو تفاعلية مثل التطبيقات للأجهزة المحمولة، فقد تم تصميم المواقع الإلكترونية متجاوبة مع “mice” وازرة لوحات المفاتيح، لكن التطبيقات مصممة للشاشات الذكية التي تعمل باللمس ويتم تحسينها باستمرار للأصابع، كما تتيح تطبيقات الهواتف المحمولة لأحد عملاء الأجهزة المحمولة الوصول إلى معلومات حول منتجاتك وخدماتك دون مطالبتهم بالانتقال إلى موقع الويب الخاص بك، وهذا سبب قوى يجعلك بحاجة إلى شركة تصميم تطبيقات الهواتف الذكية اليوم.

إذا كان هذا شيء خارج حدود توقعات عملائك ومنافسيك، فاجعله ميزة تنافسية لأعمالك:

حتى الآن، وبعد الثورة التي أحدثتها الهواتف المحمولة في عالم التجارة الإلكترونية فهناك قناعة شاع استخدامها حول هذا الأمر، حيث تم ربط  تقديم تطبيقات الهاتف في الغالب بشركات وعلامات تجارية بارزة لها ميزانيات كبيرة وإدارات تسويقية ضخمة فحسب، أما الشركات المتوسطة أو الناشئة فليس لها نصيب من هذه الثمار التي تجلها تطبيقات الجوال، وعلى هذا إذا كنت تدير شركة صغيرة إلى متوسطة فافعل شيئًا غير متوقع (لكنه مدروسة ومخطط له طبقا لاحتياجات أعمالك بالفعل)، واتخذ بعض الخطوات الاستباقية لجذب انتباه عملائك من خلال الحلول البرمجية التي تطرحها شركة تصميم تطبيقات محترفة والتي تتيح لأعمالك امتلاك تطبيق هاتف، ويتيح لأعمالك الوصول إلى الحد الأقصى من الجمهور المستهدف،  هذا فضلا عن إن السماح لعملائك بالتفاعل مع منتجاتك أو خدماتك من خلال تطبيق ما للجوال قد يجعلك تبرز عن منافسيك الذين لم يختاروا دعم عملاء الأجهزة المحمولة حتى الآن.

وسيلة مثالية لاستقاء الأخبار إلى عملائك لحظة بلحظة:

مع دورات حياة المنتج القصيرة، والضغط التنافسي الشديد، والظروف الاقتصادية المتغيرة، يمكن أن يمثل تحديث معلومات المنتج وتسعيره تحديًا، بالتأكيد يحدث هذا باستمرار وتتم تلك التحديثات على موقع الويب الخاص بك، ولكن هل حقا جميع عملائك على علم بذلك؟ هل هم مداومون على الولوج إلى الموقع؟ وماذا عن عملائك الذين يفضلون هواتفهم الذكية أو الأجهزة اللوحية على أجهزة الكمبيوتر المحمول الخاصة بهم؟ وفي هذا الصدد يمكن لـلحلول البرمجية التي تقدمها شركة تصميم تطبيقات أن تساعد المستثمرين على امتلاك تطبيق للهاتف بإمكانه دفع المحتوى وكافة المعلومات عنك وعن أعمالك وما تقدمه من منتجات أو خدمات لعملائك بشكل تلقائي أينما كانوا ودون الحاجة إلى إتباع الطريقة التقليدية وهي “الولوج إلى موقع الويب”، فإذا قام عملائك بتنزيل ما تطرحه أعمالك من تطبيقات للهواتف الذكية، فلن تضطر إلى الانتظار حتى يسألوا عن أحدث معلوماتك، فسيكون لديهم نسخة كاملة ومحدثة من المحتوى والعروض، كما تتيح لك التطبيقات التحدث مباشرة مع عملائك واهتماماتهم، حتى وقت قريب، كان المسوقون الرقميون يحلمون فقط بطريقة موثوقة وفورية تتيح إمكانية التواصل الفعال والمستمر مع العملاء المحتملين والحاليين، والآن باتت هذه التكنولوجيا في متناول أي عمل تجاري، فقط كل مع عليك هو التواصل مع شركة تصميم تطبيقات الجوال وتحصل على هذه المكاسب.

لجعل أعمالك أكثر ثباتا وزيادة الوعي بالعلامة التجارية:

من الناحية المثالية ألن يكون رائعًا إذا بقي عملاؤك لفترة أطول في الموقع عند زيارتهم، وعادوا مرارًا وتكرارًا، لكن ماذا بعد خروجهم؟ هل ستظل أعمالك عالقة بالأذهان أم أنهم سوف ينتهوا منك بمجرد مغادرة الموقع؟ ولهذا ينبغي أن تكون علامتك التجارية مثل أغنية لا يمكن إيقاف تشغيلها في رؤوسهم، ويمكن أن تساعد منصات التواصل الاجتماعي وتطبيقات الهاتف منتجاتك أو خدماتك في القيام بذلك، فتطبيقات الجوال سوف تجعل المعلومات التفصيلية والعروض والصور الخاصة بمنتجاتك أو خدماتك في متناول اليد- حرفيًا، قدم تطبيق للهاتف لجمهورك واجعل أصابعهم تجد طريقها إلى حيث منتجاتك او خدماتك.

ليست صعبة ومكلفة كما تعتقد:

مع زيادة معدل تبني عالم المال والأعمال لتكنولوجيا الهواتف المحمولة والتطبيقات بمعدلات فلكية، ألم يحن الوقت لتقفز في اللعبة وتقتنص المزيد من المكاسب والأرباح هذا فضلا من التأكد من عدم تأخر شركتك عن الركب؟  ولهذا تضع شركة المها/ كود جميع مزايا تطبيقات الجوال في متناول معظم الأعمال، لا تكاليف مقدما، لا التزامات طويلة الأجل، لا دورة تطوير البرمجيات غير منتهية الأجل، من السهل الآن البدء وإنشاء منتج تفاعلي أو خدمة قائمة على التطبيق في غضون أيام قليلة، باستخدام أحدث لغات البرمجة، وتتوافق بشكل أساسي مع خوارزميات جوجل وطبيعة أنظمة التشغيل لتلك الهواتف الخاصة بالفئة المستهدفة لأعمالك، وبأسعار معقولة بشكل مدهش.

الخلاصة: –

مع تحول المزيد من الأشخاص من أجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم إلى الأجهزة المحمولة مثل الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية، أصبحت ملامح الإنترنت تتغير بالتبعية، فاليوم يجد الأشخاص معلومات عبر محركات البحث، ويقومون بعمليات شراء، ويتفاعلون مع العلامات التجارية كما لم يحدث من قبل من خلال هواتفهم الجوالة، إذا كنت في عمل تجاري تحتاج فيه إلى عملاء -ومن لا يريد ذلك؟-  فقد حان الوقت بالتأكيد لطرح أحد تطبيقات الهاتف لشركتك، وحينها ستكون بحاجة إلى شركة تصميم تطبيقات للهواتف الذكية، أما إذا كنت في حيرة من أمر ولم تقرر بعد، فإليك بعض البرهان الذي يؤكد حاجة أعمالك إلى تطبيق للهاتف:

  • عملائك يريدون ذلك بالفعل.
  • سبب قوى لجذب انتباه عملائك وكسب مزيد من الرضا والولاء، هذا فضلا مواكبة المشهد التنافسي أو المضي خطوة إلى الأمام عن منافسيك.
  • وسيلة مثالية لاستقاء الأخبار إلى عملائك حيث كانوا لحظة بلحظة دون الحاجة إلى الولوج إلى الموقع.
  • تجعل أعمالك أكثر ثباتا وتزيد الوعي بالعلامة التجارية.
  • تكسب أعمالك المزيد من المزايا، وتجلب المزيد من الأرباح، كما أنها ليست صعبة ومكلفة كما تعتقد.

بحاجة إلى المزيد إلى البرهان؟ لا عليك، فقط تواصل اليوم مع خدمة عملائنا واحصل على ما تحتاجه من المعلومات ونسعد بالإجابة عن كافة استفساركم وتقديم القدر الكافي من الدعم لمساعدتكم على اتخاذ القرار الصائب، تواصل معنا الآن.

لا يوجد تعليقات.

اضافه تعليق

احدث التدوينات

  • الدليل الشامل للتسويق الرقمي