راسلنا على الواتس اب
تم نشرة 24 سبتمبر 2019
14 نصيحة ذهبية لعام 2019 لتحسين تصميم مواقع الويب الخاصة بك

14 نصيحة ذهبية لعام 2019 لتحسين تصميم مواقع الويب الخاصة بك

في غضون 5 ثوان من الهبوط على موقع الويب الخاص بك، يمكن للزائرين تحديد طبيعة النشاط الخاص بشركتك، وماهية الجودة التي عليها أعمالك؟ وما تلي ذلك يمكن للمستخدمين خلاله التنقل بسهولة إلى المدونة إذا كانوا بحاجة إليها؟ والتنقل ما بين صفحات المنتجات او الخدمات؟ وكل إجراء من هذا يستغرق جزء من الوقت، لكن ماذا إذا كان الجمهور المستهدف لك لا يقضي الحد الأدنى من هذا الوقت على موقعك؟ فهذا يعني أن لديك معدل ارتداد كبير، هل لديك معدل ارتداد مرتفع للغاية؟ إذا كنت تجد الإجابة على هذا السؤال بـ “نعم” قد يكون حان الوقت لإلقاء نظرة فاحصة على الطريقة التي قد تم بها تصميم مواقعالويب الخاصة بك وكيف يمكنك العمل عليها بجد من أجل التحسين إذا كان هناك خطب ما؟ لذا، إذا كنت تتساءل عما تحتاج إلى معرفته لبدء تحسين تصميم موقع الويب الخاص بك؟ للرد على هذا، هنا قد قمنا في أفضل شركة تصميم مواقع في السعودية “المها/كود” بإعداد قائمة من 14 نصيحة ذهبية الأفضل لعام 2019 لمساعدتك على التحسين والتأكد من أنك تسير في الاتجاه الصحيح، لنبدأ:

  • العمل ضمن استراتيجية ووفق إطار خطة محددة

هناك اعتقاد خاطئ يشيع تداوله بين مالكي الأعمال وهو أن تصميم مواقع الويب هو الخطوة الأولي والأخيرة نحو التواجد على الإنترنت وإنشاء بصمة رقمية للأعمال وكفي وليس عليك عمل شيء اخر، لكن هذا الأمر غير صحيح فعملية تصميم مواقع الويب هي خطوة البداية، كما أنها تستلزم العمل ضمن استراتيجية وخطة محددة، لضمان أن موقعك سوف يقوم بتلبية احتياجات زوار الموقع المستهدفين، ولابد أن تكون تلك الاستراتيجية على وعي بعملية اتخاذ قرار الشراء لدى عملائك، وعلى فهم كامل للفئة المستهدفة للموقع، ولديها تعريف كامل حول العوامل المؤثرة في اتخاذ القرار أو المتحكمة في الميول الشرائية  لهم، حتى يكون الشكل النهائي للموقع الخاص بك يتضمن رسم لرحلة المشتري بدءا من المرة الأولى التي يزور فيها الموقع إلى اللحظة التي يتحول فيها إلى عميل  بشكل فعال، وعلى هذا يمكن القول بأن تصميم موقع الويب الخاص بك هو خطوة يليها المزيد وليست الخطوة الأخيرة، أنها كل شيء حول كيفية مساعدة جمهورك المستهدف في الحصول على الإجابة الصحيحة بالترتيب الصحيح، ولإتمامها تلك الخطوة بشكل فعالة قم بإجراء كافة الأبحاث في البدء ومن ثم قم باستخدام هذه البيانات لرسم استراتيجية والعمل وفقها.

  • عمل مسح كامل للموقع والتخلص من العناصر التي تؤثر بشكل سلبي

إذا كنت بالفعل قد انتهيت من خطوة تصميم مواقع الويب ولكن تجد أن الموقع لا يعمل بشكل فعال وأن هناك خطب ما، يمكنك القيام ببعض التحسينات واحدة من أهم خطوات التحسين هي التعرف على العناصر المتواجدة على موقع الويب الخاص بك التي  تسير على نحو ينتقص من القيمة والرسالة التي يحاول الموقع أن ينقلها، لكن لابد أن تكون هذه الخطوة قائمة على أساس أن جمهورك المستهدف الذي ليس  لديه سوى مدى اهتمام يقدر بـ 8 ثوان، وهذا يعني أنه خلال هذه الفترة الوجيزة أنت بحاجة إلى خلق انطباع جيد وجذب المزيد من الاهتمام من هذا المستخدم، ولهذا فأنت في هذه الخطوة بحاجة إلى إزالة العناصر التي لا تساعدك على خلق هذا الانطباع الإيجابي سواء في تصميم الموقع ذاته، أو الرسوم المتحركة، أو الصور أو الفيديوهات أو صياغة المحتوى أو المحتوى ذاته وما إلي ذلك، فأنت في هذه الخطوة بحاجة إلى إجراء مسح كامل للموقع ومن ثم تحديد هذه العناصر والشرع في إجراء التحسينات اللازمة.

  • تضمين أيقونات المتابعة/ المشاركة الخاصة بمنصات السوشيال ميديا

إنتاج محتوى كبيرة، ذات قيمة ويعود بمنفعة على الجمهور شيء عظيم للغاية، لكن ما الفائدة إذا كان هناك شريحة كبيرة من جمهورك لا تعلم عن هذا شئيا، ولهذا لابد من إظهار ما تنتجه من محتوى للنور ليس فقط على مواقع الويب عبر محركات البحث بل ينبغي أن يعرض على منصات التواصل الاجتماعي أيضا، حيث المنصات التي يقضي عليها جمهورك المستهدف وقت لا بأس به، لذا إذا كنت تنتج هذا النوع من المحتوى لما لا تعطي المستخدمين الفرصة لتبادل ما لديك من خلال أزرار المشاركة على وسائط التواصل الاجتماعي، إذا كان موقع الويب الخاص بك يفتقر حاليا أزرار المتابعة/ المشاركة عبر منصات التواصل الاجتماعي، يمكن القول بأن الموقع يمكن أن يكون في عداد المفقودين من أجل الحصول على الكثير من الحركة والزيارات، قم بتفقد هذا واتخاذ التحسينات اللازمة.

  • تنفيذ Calls- To- action

قد تقود الكلمات الرئيسية التي قمت باستهدافك زوارك إلى الموقع، لكن بعد ولوج هذا المستخدم إلى الموقع قد لا يعرف ماذا عليه أن يفعل بعد ذلك؟ كما أنه قد يكون المرة الأولي له على موقعك ولا يعرف ما هي الصفحات الأخرى الهامة ذات الصلة بنوعية الكلمات المفتاحية التي تشكل اهتمامه وقادته إلى الموقع، لهذا لابد أن يكون لديك منذ البدء تخيل عن مثل هذه الأمور ويتم تصميم مواقع بناء على هذا ولابد أن يتضمن هذا التصميم على خريطة بشكل ضمن لتحديد الاتجاهات التي على المستخدم أن يسلكها وذلك عبر مجموعة من الإجراءات التي يقوم باتخاذها، وتعد أزرار الحث على القيام باتخاذ إجراء (call to action) هي واحدة من العديد من العناصر الفعالة التي تحدد اتجاهات الموقع للمستخدم، فهي بمثابة مرشد يقود المستخدم بدلا منك ويشير له إلى الخطوة التالية التي عليه أن يقوم باتخاذها على صفحات الموقع، في حين أن العديد منا يعرف ذلك، إلا أنه لا يتم تنصيبها في مكانها الصحيح لاستخدامها بدقة لتوجيه المستخدمين من خلال موقع الويب الخاص بك، بعض الأمثلة الدعوة إلى الإجراءات الفعالة التي يراعيها موقعنا “Maha/Code” هي إلى انقر هنا لمزيد من المعلومات، حمل الآن كتاب الدليل الشامل للتسويق الإلكتروني، اطلب الخدمة، تواصل معنا، اطلب موقعك الآن، شاهد المزيد، اشترك الآن في خدمة البريد الإلكتروني، راجع جميع خدمات تصميم مواقع الويب الخاصة بنا لمزيد من المعلومات، تحقق من هذا العرض لتحصل باستخدام إجراءات الدعوة على الطريق الصحيح لتوليد المزيد من الزوار لتفقد العديد من صفحات موقعك.

6 نصائح ذهبية لعام 2019 لتحسين تصميم مواقع الويب الخاصة بك
6 نصائح ذهبية لعام 2019 لتحسين تصميم مواقع الويب الخاصة بك
  • استخدام الصور الصحيحة

هناك الكثير من المدلولات التي تشير إلى أهمية الفيديو والصور على مواقع الويب، وأن الصورة قد تكون بألف كلمة في التعبير كما يميل المستخدمون إلى هذا النوع أكثر من غيره من أنواع المحتوى بطبيعة الحال، لكن وجود الكثير من الصور على الموقع دون الحاجة إلى ذلك قد يأتي بنتائج عكسية تتمثل في تأخير تحميل الموقع وما إلى ذلك، كما أنه لن تتناسب كل صورة مع نوع الرسالة التي تحاول إظهار جمهورك، فقط عليك استخدام الصور ذات الصلة بطبيعة نشاطك فلا يجعل أمر توافر الكثير من المواقع التي يمكن تحميل الكثير من الصور منها بشكل مجاني أن تميل إلى وضع الكثير من تلك الصور دون داعي أو ضرورة، هذا فضلا عن الصور المبالغ فيها قد لا تبدو حقيقية وسوف تثير الثقة في شركتك، من الناحية المثالية، إذا كنت ترغب في استخدام الصور فإن استخدام صور واقعية لأناس حقيقيين من فريق العمل في شركتك أو صور للشركة ذاتها أو طبيعة سير الخدمة أو المنتج بداخل الشركة هي الأقرب لمساعدتك في الحصول على الثقة والمصداقية فهي تعكس الواقعية التي تبث الطمأنينة في نفوس جمهورك المستهدف، إذا لم تكن الصور الحقيقية خيارًا بالإمكان، فهناك تقنيات يمكنك استخدامها للمساعدة في اختيار النوع الصحيح من صور  الأكثر واقعية لما هي عليه شركتك وأعمالك بالفعل، وهذا سيساعد في جلب المزيد من الواقعية لعلامتك التجارية والتأكد من أن الصور تتطابق مع من أنت وما يشرحه المحتوى الخاص بك.

  • قائمة التنقل

عند تصميم موقع الويب الخاص بك، فإن قائمة التنقل هي المفتاح لإرشاد المستخدم إلى حيث صفحات الموقع الأساسية، أنها بمثابة الخريطة التي تعرض الأماكن الأساسية بالموقع التي يمكن للمستخدمين زيارتها، لا يوجد شيء أسوأ من موقع مع واجهة تنقل غير منظمة أو مربكة تسبب الكثير من التشويش تجعل المستخدم يضل طريقه أو يفقد الرغبة في البقاء على الموقع، عند تحسين التنقل في موقعك على الويب، من المهم التأكد من أن زوارك يمكنهم العثور بسهولة على ما يبحثون عنه، لابد أن تتضمن بعض خصائص شريط التنقل المحتوى المبسط، والتسلسل الهرمي للتنقل، والتصميم المستجيب، وبالتالي فإن التجربة لا تتغير بشكل كبير على الهاتف المحمول، إذا لم يتمكن المستخدمون من العثور على ما يبحثون عنه، فلن يكون لديهم سبب للبقاء على موقعك، بدلا من ذلك، يحدث الكثير من الارتداد والذهاب حيث منافسيك الذين يقدمون تجربة أفضل للمستخدم.

  1. السماح للزوار بالتمرير والتنقل عبر الصفحة الرئيسة للموقع

 لا تكن حذرا من تصميم الصفحة الرئيسية أطول قليلا، بما في ذلك 3-5 من الأقسام الشائعة التي تساعد على توجيه المستخدمين الجدد والقدامى إلى المناطق المناسبة من موقعك، والصفحات الهامة التي ترغب منها بزيارتها وتفقدها، كما أنها تساعد في إنشاء تجربه سلسه.

ولكن ما هي الأقسام المثلى التي يجب أن تتضمنها الصفحة الرئيسة للموقع؟

هذه القائمة يمكن أن تحتوي على الكثير من العناصر ولكن العناصر الأكثر أهمية لابد أن تشمل ما يلي:

  • فيديو تقديمي.
  • نظره عامة على الخدمات.
  • مميزات المنتج.
  • من نحن.
  • الخبرة/ الاعتماد/ الجودة.
  • دراسات حالة/قصص نجاح.
  • سابقة الأعمال.
  • وضع الفضاء الأبيض في الاعتبار عند تصميم مواقع الويب

المسافة البيضاء عنصر تصميم أساسي يساعدك على تقسيم الصفحة وزيادة إمكانيه القراءة، وتسمى أيضا باسم “المساحة السالبة” وهي تشير إلى المسافة البيضاء أو الإطار الأبيض في الصفحة حيث لا يوجد محتوى أو عناصر مرئية، على الرغم من أن تلك المساحة الإضافية قد تبدو زائدة عن حاجة صفحات الموقع، إلا أنها في الواقع ينطوي عليها قابلية القراءة وترتيب المحتوي بالشكل الذي يساعد على تجربة مستخدمة جيدة، إذا كنت تعرف بعض الصفحات التي تفتقر إلى المساحة البيضاء، راجع الصفحة وتفقد المحتوى أو العناصر المرئية والرسومات غير الضرورية لغرض الصفحة وقم بإزالتها لتضمن تواجد تلك المساحة البيضاء.

  • تهيئة موقع الويب ليتجاوب مع الجوال

لا تنسي إعادة تصميم مواقع الويب الخاصة بك لتصبح متجاوبة مع الجوال، إذا كنت لا تعرف قيمة هذا بالفعل فإليك هذا: هناك من كثير من الدراسات التي تشير إلى أن هناك  80% من مستخدمي الإنترنت يمتلكون هاتفا ذكيا، و “تقول Google في هذا الشأن أن 61% من المستخدمين من غير المحتمل أن يعودوا إلى موقع الويب الذي واجهوا صعوبة في الوصول إليه أو تفقد صفحاته عبر هواتفهم الذكية، ويحصل مواقع المنافس المتجاوبة مع الجوال على 40% زيارة من تلك التي فقدتها أنت”، لهذا من الضروري تصميم الموقع أو إعادة تصميمه بما يتلاءم مع احتياجات ورغبات جمهورك المستهدف، قد تريد أن تسال نفسك لماذا قد يريد شخص ما الوصول إلى موقعي عبر الهاتف المحمول؟ ما هي الأشياء على وجه التحديد التي سيبحثون عنها أثناء حملهم للجوال؟ هل يمنحهم الوضع الحالي بالقيام بهذه الأمور بسهولة؟ من أين أبدأ؟ إذا كان موقعك لا يتجاوب مع الهواتف الذكية ولديك الكثير من هذه الأسئلة السابقة لا تتردد في التواصل معنا للإجابة عن كافة استفساراتكم ومساعدتكم على إعادة تصميم مواقع الويب الخاصة بكم بما يتوافق مع ضوابط السيو واحتياجات الجماهير المستهدفة.

  • كن مرئيا بالنسبة إلى Google وإلى جمهورك المستهدف

إذا كنت ترغب في تطوير وجود كبير على الإنترنت، فهذا يعني أنك بحاجة إلى تصميم مواقع الويب خاصة بأعمالك، أم إذا كنت بالفعل تمتلك موقع، فهذا يعني أنك بحاجة غلى أن تكون مرئيا من قبل كل من Google  وفي كلتا الحالتين فإن هذا يبدأ بعمل استراتيجية SEO قوية والتي تأخذ في الاعتبار إضافة مواقع الويب الخاصة بك إلى أدوات جوجل كيف يتعرف على موقعك ويبدأ في الاتجاه نحو الزحف والأرشفة لكافة صفحات الموقع  ومن ثم استخدام  عبارات البحث ذات الصلة بأعمالك والتي تناسب الشخصية المثلى لجمهورك المستهدف أو تلك التي يستخدمها المنافسين في هذا السوق، كما يجب أن تتضمن هذه إنشاء محتوى ذات صلة باحتياجات زوارك، يتنوع ما بين مقاطع الفيديو ومقالات المدونات والكتب الإلكترونية وهذه ليست سوى أمثلة قليلة عن نوعية المحتوى الذي يمكنه مساعدتك على أن تكون مرئيا من قبل محركات البحث وتتصدر النتائج الأولي لها، قد يبدو الامر مربكا بعض الشيء عند البدء في إعداد تلك الاستراتيجية وخاصة عندما يكون الهدف منها تصدر النتائج الأولى لمحركات البحث لكن لا داعي للقلق واسمح لمتخصصي SEO المحترفين بمساعدتك واحصل على النتائج الأولى لجميع كلماتك الرئيسية والمزيد من الزيارات كل ما عليك هو التواصل معنا اليوم!

  • لا تتوقف أبدا عن الاختبار

إن تقييم مسارات التحويل وتتبع الإحالات الناجحة، ومدي تنقل المستخدمين عبر الصفحات المختلفة لموقعك، والصفحات الأكثر ترتيبا من حيث الزيارات على الموقع، وما هي أهم المنصات التي يأتي منها زوارك؟ وما إلى ذلك هي صفات هامة يمكن أن تكشف ما إذا كانت صفحاتك تؤدي المهمة التي تريدها، كما أن الاختيار وقياس الأداء ذات أهمية خاصة في حالة الصفحات القديمة، فمن خلال القياس فقد تكتشف أنها هناك بعض الصفحات في الواقع ذات أداء جيد جدا من حيث الزيارات، ولكن ماذا إذا كانت تلك الصفحات تحتوي على نسخة غير محدثة من المعلومات سواء الخاصة بعلامتك التجارية أو ما تقدمه، وعلى هذا عليك تحديث مثل تلك الصفحات لضمان الحصول على المزيد من الأداء الجيد والمتطور، فقط بإمكان بعض التحديثات البسيطة سواء الجذرية أو التبديل أو إعادة التصميم مثل ألوان الأزرار أو headers أو إضافة بعض الجمل في نسختك إلى اختلافات لا تصدق في أداء الصفحة، ولكن إذا كنت لا تعرف ما هو بحاجة بالفعل إلى التغيير فنوصي باستخدام أدوات لإنشاء اختبارات A/B لتلك الصفحات أو ما يعرف باسم اختبارات متعددة المتغيرات، أو حتى إعداد خرائط لمعرفه ما يقوم به المستخدمون، يمكن لكل اختبار أن يكشف المزيد من البيانات المتنوعة حول سبب تفاعل المستخدمين مع الصفحات بطرق معينه.

  • تحديد الروابط غير الصحيحة أو أخطاء 404 غير المعروفة

اعتمادا علي حجم موقع الويب الخاص بك أو كم من الوقت مر عليها منذ تصميمه، فلاشك أنه بمرور الوقت قد يكون لديك في الواقع بضع صفحات أو روابط لا تعمل، وعلاوة علي ذلك، فإن زوارك لن يعلموك بذلك حتى عند التعرض لأحد تلك الأخطاء على موقعك، كل ما سيفعلونه هو مغادرة الموقع فلما البقاء أما إذا تكرر الأمر فمن المحتمل ان يغادروا غلى غير رجعه، لذلك خذ الوقت لتقييم ما إذا كان موقعك يحتوي على صفحات أو روابط  غير صحيحة أم لا، قد تفاجأ بالعثور على صفحات كانت عالية الأداء مسبقا التي هي غير منشورة أو  هناك بعض الروابط الداخلية بين صفحات تم إتمامها بشكل غير صحيح، أو أن الـ landing page ذاتها بها أخطاء، وفي هذا الصدد يمكنك العثور علي بعض الأدوات التي يمكن استخدامها للبدء من عندها.

  • إنشاء عروض متجددة أو فريدة

الإحالات الناجحة وتحويل زوار الموقع إلى عملاء هي الطريقة الأساسية التي يمكنك بها تقييم عدد المستخدمين الذين يقومون بنقل مسار التسويق الخاص بك، وكثير منا يعرف أن الطريقة التي بها عادة تحويل الزوار إلى عملاء يكون من خلال تقديم العروض, أو القيمة المضافة للمنتجات ولا يمكن أن يحصلوا عليها إلا من خلال العلامة التجارية الخاصة بك أو  العناصر الجذابة، ولكن مع الكثير من العلامات التجارية علي شبكه الإنترنت التي تفعل نفس الشيء، يصبح الأمر أكثر صعوبة من أي وقت مضي، وهذا يعني انه من المهم أكثر من أي وقت مضى أنه ليس عليك لفت انتباه عملائك العروض والموارد والمزايا الموجودة في منتجاتك أو خدماتك على وجه التحديد، لكن عليك أيضا التعرف على نقاط الضعف بمنتجك وصرف انتباههم عنها، ولن يتم ذلك على أكمل وجه بدون التعرف على كل من نقاط الضعف والقوة لمنافسك والبدء من عندها لكن أيا ما كنت سوف تبدأ باستخدام كن بعيدا تمام البعد عن نسخ المزايا أو العروض بل اجعلها مميزة كن فريدا يكن لك نصيب يصعب على غيرك مشاركتك معك، ولذا عند العمل بجد على إعادة تحسين تصميم مواقع الويب الخاصة بك قد تكون العروض أمر هام للبدء من عنده.

  • تحديث المحتوى الخاص بك بما يتناسب مع شخصية عمليك المثالي

مثل كل شيء في بدء الامر قد تكون الصورة الكاملة حول شخصية عميلك المثالي غير مكتملة بعد، وبمرور الوقت تبدأ هذه الصورة في الاكتمال، وباكتمالها لابد أن تتناسب كتاباتك مع هذه الشخصية، وذلك عبر ما تنتجه في الوقت الحالي من المحتوى بالإضافة إلى تحديث النسخة القديمة من المحتوى، وفي هذا الصدد هناك فخ كبير قد يقع فيه كثير من الناس إلا وه أن نسخة المحتوى ما هي إلا  “نحن” و “لدينا” “وتشمل فوائدنا…” هي مجرد أمثله تستخدمها العديد من صفحات الويب، وهذه الطريقة قد لا تتناسب مع العملاء لأنهم يميلون إلى العلامة التجارية التي تضيف طابع إنساني وتشعرهم بأنها منهم تشعر بهم وتتفهم احتياجاتهم وتسعى لتحقيق رغباتهم وتلبى توقعاتهم، وقد يكون عليك حينها تجريد “نحن” و “لدينا” واستبدالها “أنت” و “الخاص بك”، عملائك المحتملين يريدون منك ان تلتقى بهم العين إلى العين، وفهم نقاط الألم لديهم، وشرح مباشرة كيف يمكن حلها، لذلك بدلا من اللجوء إلى إعداد “دراسات الحالة الخاصة بنا”، جرب شيئا مثل رواية “قصتك الناجحة”، أو بدلا من الصفحات التي تركز علي مدى أهمية الشركة، ركز جهودك في إنتاج المحتوى الذي يشرح كيف ستقوم شركتك بما تقدمه من خدمتهم؟ وما هي المزايا التي سيحصلون عليها باستخدام ما تقدمه؟ وهذه بعض أمثلة نأمل في أن تساعدك في كتابة نسخة من المحتوى أو تحديثها، لكن هناك أمر أخر عليك تذكره ووضعه في الاعتبار وهو قد تبدو الإجادة اللغوية والقواعد النحوية أمر هينا، ولكن دون وعي ثق أنها سوف تؤثر على الطريقة التي سوف يرى بها العملاء عملك.

الخلاصة:

هناك العشرات من الطرق التي تساعدك على تحسين تصميم مواقع الويب تحت تصرفكم، لكن إذا لم يكن حصلت على أحداها بالفعل وترغب في التعرف على الممارسات الناجحة لعام 2019 لتحسين تصميم موقع الويب الخاص بك، فإليك 14 نصيحة ذهبية قمنا بجمعها لك في “المها/ كود” بصفتها واحده من أفضل شركات تصميم مواقع الويب، فقد قمنا بتصميم 94 موقع إلكتروني ناجح في مجالات متنوعة ذات أحجام لا يستهان بها، على سبيل المثال فقد قمنا بتصميم

  • الموقع الرسمي للنادي الأهلي.
  • الموقع الرسمي لنادي الترسانة.
  • الموقع الرسمي لشركة مشروعك لدراسات الجدوى والاستشارات المتخصصة وهي واحدة من أضخم شركات دراسات الجدوى في الوطن العربي.
  • مجمع بطل الطبي وهو صرح طبي متكامل لطب العيون بالمملكة العربية السعودية.
  • هابي ناس وهو أول ويب سايت من نوعه هدفه الأول ليس فقط تسويق الهدايا بل تغير ثقافة اختيار الهدايا ومساعدتك على انتقاء الهدايا بعناية لمن تحب.

 إذا كنت بحاجة إلى بعض الإلهام لتصميم موقع خاص بك تحقق من سابقة أعمالنا:

وفي النهاية نأمل في أن نكون قد قدمنا القدر الكافي من الدعم لمساعدتكم على تحسين تصميم مواقع الويب الخاصة بكم بالشكل الذي يساعدك على تصدر النتائج الأولي لمحركات البحث والحصول على المزيد من الزيارات بشكل غير مدفوع، أما إذا كتن مازال لديكم أية استفساراتك فنحن هنا دائما للمساعدة فقط تواصل معنا نحن نحب أن نسمع منك!

الكلمات الدلالية

لا يوجد تعليقات.

اضافه تعليق

احدث التدوينات

  • الدليل الشامل للتسويق الرقمي